العودة   منتديات عميد التعريب > >

الملاحظات

شؤون الطب و الصحة العلوم الطبية و كل ماييتعلق بصحتك من إرشادات صحية تجده هنا



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 2020-05-24, 08:41 AM   رقم المشاركة :1
معلومات العضو
عميد
إحصائية العضو





معدل تقييم المستوى: 7
بشرى is on a distinguished road
المنتدى : شؤون الطب و الصحة
Wink آلام الساق: الأسباب والعلاج والوقاية


الأسباب الشائعة لآلام الساق

قد يتراوح الألم أو الانزعاج في أي موضع بالساق من ألم خفيف إلى إحساس بوخز شديد. تحدث أكثر آلام الساق بسبب كثرة الاستخدام أو الإصابات الطفيفة. يختفي الانزعاج غالبًا بعد فترة قصيرة ويمكن تخفيفه بالعلاجات المنزلية. ومع ذلك، قد يرجع ألم الساق إلى حالة طبية خطيرة في بعض الحالات، راجع طبيبك إذا كنت تعاني ألمًا شديدًا أو مستمرًا في الساق. أيضًا فإن الحصول على تشخيص وعلاج فوري لأي حالات كامنة قد يمنع تفاقم الألم، ويحسن الحالة على المدى الطويل.

تُعَد الحالات الطفيفة أو المؤقتة من الأسباب الشائعة لألم الساق، وبوسع الطبيب علاجها بفعالية.

التشنجات

السبب الرئيسي لألم الساق هو الشد العضلي أو التشنج، الذي يُعرف غالبًا باسم (حصان تشارلي)، إذ يسبب التشنج عادةً ألمًا حادًّا ومفاجئًا عند انقباض عضلات الساق، وتشكل العضلات المشدودة غالبًا نتوءًا مرئيًّا صلبًا تحت الجلد، وقد يظهر بعض الاحمرار والتورم في المنطقة المحيطة.

قد يؤدي إرهاق العضلات والجفاف إلى تقلصات في الساق، خاصةً في الربلة، وقد تسبب بعض الأدوية -كمدرات البول وخافضات الشحوم- تقلصات الساق لدى البعض.

الإصابات

يُعَد ألم الساق غالبًا دليلًا على وجود إصابة، مثل:
  • إجهاد العضلات: إصابة شائعة تحدث عند تمزق ألياف العضلات نتيجةً لإرهاقها، ويحدث غالبًا في العضلات الكبيرة، مثل أوتار الركبة أو الربلات أو مربعات الرؤوس الفخذية.
  • التهاب الأوتار: هو التهاب في الحبال السميكة التي تربط العضلات بالعظام، ويصعب في هذه الحالة تحريك المفصل المصاب، ويؤثر التهاب الأوتار غالبًا في أوتار الركبة أو الأوتار قرب عظم العقب.
  • التهاب كيسي في الركبة: التهاب الكيس المملوء بسائل (الجراب) المحيط بمفصل الركبة.
  • شظية الساق: ألم بامتداد الحافة الداخلية لعظمة الساق الكبرى أو الظنبوب. قد تحدث الإصابة عندما تتمزق العضلات حول عظم الساق نتيجة فرط الاستخدام.
  • كسور الإجهاد: هي كسور صغيرة في عظام الساق، خاصةً في عظمة الساق الكبرى.
آلام الساق: الأسباب والعلاج والوقاية Radiating-Leg-Pain-9

حالات طبية

من الشائع أن تؤدي بعض الحالات الطبية إلى ألم في الساق، وتشمل:
  • تصلب الشرايين: هو تضيق وتصلب يصيب الأوعية التي الدموية التي تنقل الدم الغني بالأكسجين حول الجسم، وذلك بسبب تراكم الدهون والكوليسترول. يقلل الانسداد تدفق الدم إلى أجزاء مختلفة من الجسم، ويؤدي عدم تلقي أنسجة الساق كمية كافية من الأكسجين إلى ألم في الساق، خاصةً في الربلات.
  • خثار الوريد العميق: يحدث تخثر الأوردة العميقة عندما تتكون خثرة دموية في وريد موجود بعمق الجسم. الخثرة هي كتلة من الدم في حالة صلبة، وتحدث هذه الحالة عادةً في أسفل الساق بعد فترات طويلة من الراحة في الفراش، ما يسبب التورم والألم والتشنج.
  • التهاب المفاصل: قد تسبب هذه الحالة التورم والألم والاحمرار في المنطقة المصابة، ويصيب غالبًا المفاصل في الركبتين والوركين.
  • النقرس: نوع من التهاب المفاصل، يحدث نتيجة تراكم الكثير من حمض البوليك في الجسم، ويسبب عادةً الألم والتورم والاحمرار في القدمين وأسفل الساقين.
  • الدوالي: عروق متضخمة معقدة، تتشكل عندما تمتلئ الأوردة بالدم بسبب عدم كفاءة الصمامات، وتظهر عادةً منتفخة أو مرتفعة، وقد تكون مؤلمة، وتحدث غالبًا في الربلات والكاحلين.
  • عدوى في عظام الساق أو أنسجتها: قد تسبب تورمًا أو احمرارًا أو ألمًا في المنطقة المصابة.
  • تلف أعصاب الساق: قد يسبب خدرًا أو ألمًا أو وخزًا، ويحدث غالبًا في القدمين وأسفل الساقين بسبب مرض السكري.
أسباب أخرى لألم الساق

قد تؤدي الحالات والإصابات التالية أيضًا إلى ألم في الساق، لكنها أسباب أقل شيوعًا:
  • الانزلاق الغضروفي (القرص المنفتق): قد يحدث انزلاق أحد الأقراص المرنة بين الفقرات من مكانها. قد يضغط القرص على الأعصاب الفقرية، ما يؤدي إلى الشعور بالألم، الذي يمتد من العمود الفقري إلى الذراعين والساقين.
  • مرض أوزغود-شلاتر: هو إرهاق الوتر الرابط بين الرضفة وعظم الساق، إذ يسحب غضروف الظنبوب من مكان اتصاله بالعظم، ويسبب ظهور كتلة مؤلمة أسفل الركبة، ما يؤدي إلى تورم حول الركبة وترققها لتصبح قابلة للكسر، ويحدث عمومًا عند المراهقين الذين يعانون طفرات النمو خلال فترة البلوغ.
  • الداء العظمي الغضروفي: هو مرض يحدث في عظم رأس الفخذ بسبب انقطاع تدفق الدم إلى كرة مفصل الورك، إذ يؤدي نقص إمداد الدم إلى تلف العظام بشدة وقد يسبب تشوهًا دائمًا فيها. تؤدي هذه التشوهات غالبًا إلى الشعور بالألم، خاصةً حول الورك أو الفخذ أو الركبة، ويحدث هذا عمومًا في فترة المراهقة.
  • انزلاق رأس عظم الفخذ: هو انفصال كرة مفصل الورك عن عظم الفخذ، ما يسبب ألم الورك. تظهر الحالة لدى الأطفال الذين يعانون زيادة الوزن.
  • قد تتطور الأورام الحميدة أيضًا في عظم الفخذ أو عظم الساق.
  • قد تتكون أورام العظام الخبيثة أو السرطانية في العظام الكبرى، مثل عظم الفخذ أو عظم الساق.
علاج آلام الساق في المنزل

يمكنك عادةً علاج ألم الساق في المنزل، إن كان بسبب تقلصات أو إصابة طفيفة. جرب العلاجات المنزلية التالية إذا كان ألم ساقك ناتجًا من تقلصات العضلات أو التعب أو فرط الاستخدام:
  • أرح ساقك قدر الإمكان وارفعها بوسائد.
  • تناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية -مثل أسبرين أو إيبوبروفين- لتساعد على تخفيف الانزعاج في أثناء شفاء ساقك.
  • ارتد جوارب ضاغطة أو جوارب مع دعامات.
وضع الثلج

استخدم الثلج على المنطقة المصابة 4 مرات يوميًا، أو أكثر في الأيام الأولى بعد الإصابة، ويُترك الثلج 15 دقيقة في كل مرة.

خذ حمامًا دافئًا ومدد عضلاتك

خذ حمامًا دافئًا، ثم مدد عضلاتك برفق. إذا كان الألم أسفل ساقك، فحاول توجيه أصابع قدميك وتقويمها عند الجلوس أو الوقوف. إذا كان الألم أعلى الساق، فحاول الانحناء ولمس أصابع قدميك.

يمكنك أداء هذه التمددات في وضع الجلوس أو الوقوف، ابدأ كل تمدد برفق وحافظ على الوضعية مدة 10 ثوان، وتوقف إذا تفاقم الألم.



متى أستشير الطبيب؟

قد يصعب أحيانًا تحديد كون ألم الساق يتطلب الذهاب إلى الطبيب أو غرفة الطوارئ. حدد موعدًا مع الطبيب إذا كنت تعاني:
  • تورم في كلتا الساقين.
  • دوالي تسبب الانزعاج.
  • ألم في أثناء المشي.
  • ألم في الساق يتفاقم أو يستمر عدة أيام.
اذهب إلى المستشفى فورًا عند حدوث أي مما يلي:
  • حمى.
  • جرح عميق في ساقك.
  • احمرار الساق أو دفئها.
  • شحوب الساق أو برودتها.
  • صعوبة في التنفس مع تورم في الساقين.
  • صعوبة المشي أو وضع أي وزن على ساقك.
  • حدوث إصابة في الساق مع صوت فرقعة أو صرير.
قد يسبب عدد من الحالات والإصابات الخطيرة ألمًا في الساق، فلا تتجاهل أبدًا الألم الذي يبدو أنه لا يزول أو ترافقه أعراض أخرى، لأن ذلك قد يكون خطيرًا، وراجع طبيبك إذا كنت قلقًا بشأن ألم ساقك.

الوقاية من آلام الساق

يجب عليك دائمًا قضاء بعض الوقت في تمديد عضلاتك قبل ممارسة الرياضة وبعدها لمنع آلام الساق بسبب النشاط البدني، ومن المفيد أيضًا تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، مثل الموز والدجاج، للوقاية من إصابات عضلات الساق والأوتار.

يمكن تلافي الحالات الطبية التي قد تسبب تلف أعصاب الساقين بعمل الآتي:
  • ممارسة الرياضة مدة 30 دقيقة في اليوم، 5 أيام في الأسبوع.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • تجنب التدخين.
  • راقب مستوى الكوليسترول وضغط الدم، واتخذ الخطوات اللازمة لإبقائهما تحت السيطرة.
  • تقليل استهلاك الكحول إلى مشروب واحد يوميًا للمرأة واثنين للرجل.
  • تحدث مع طبيبك حول الطرق الأخرى لتلافي أسباب ألم الساق.
اقرأ أيضًا:

نتوءات العظام أو التنبت العظمي.. كل ما تحتاج إلى معرفته

التواء الكاحل الأسباب والعلاج والوقاية

ترجمة: رهف مقديد

تدقيق: محمد حسان عجك

مراجعة: أكرم محيي الدين

المصدر

الموضوع آلام الساق: الأسباب والعلاج والوقاية ظهر أيضا على المصدر.






Nghl hgshr: hgHsfhf ,hgugh[ ,hg,rhdm



بشرى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آلام , الأسباب , الساق: , والعلاج , والوقاية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:17 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Optimisation provided by DragonByte SEO (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2020 DragonByte Technologies Ltd.
منتديات عميد التعريب 2010 - 2020