عرض مشاركة واحدة

قديم 2019-05-13, 05:11 PM  
معلومات العضو
عميد
إحصائية العضو





معدل تقييم المستوى: 10
شموخ is on a distinguished road
المنتدى : شؤون تقنية
Arrow بين أبل واتش 4 وسامسونج واتش أكتيف، أيهما الأفضل لاحتياجاتك؟


لطالما كانت شركة سامسونج المنافس الأول لشركة أبل ويتجلى هذا التنافس بمقدرة أجهزة كل شركة، أطلقت سامسونج ساعتها الذكية الجديدة سامسونج واتش أكتيف (Samsung Watch Active) والتي تعد من أفضل أجهزة تعقب اللياقة، فهل يمكن لهذه الساعة الجديدة أن تكون نداً لساعة أبل واتش 4 (Apple Watch 4) ؟ إليك مقارنة ابل واتش 4 و سامسونج واتش اكتيف ومزايا كل من الساعتين:


الشاشة

تمتلك سامسونج واتش أكتيف شاشة دائرية من نوع Super AMOLED بمساحة 1.1 بوصة، ونسبة 25% إلى نسبة الهاتف، محمية بطبقة حماية من زجاج الغوريلا الإصدار الثالث، جودة الشاشة 360 × 360 بكسل وألوان هذه الشاشة رائعة حيث أنها تدعم 16 مليون لون، وتدعم خاصية Always-on display.

أما شاشة أبل واتش 4 فهي من نوع LTPO AMOLED وهي عبارة عن زجاج مضاد للكسر، مع مساحة تقدر بـ 1.78 بوصة ونسبة 60% إلى نسبة الهاتف، محمية بزجاج الياقوت Sapphire المعتمد من قبل شركة أبل مع جودة 448 × 368 بكسل.

ألوان الشاشة خلابة حيث أنها تدعم 16 مليون لون أيضاً كما أنها تدعم تقنية اللمس ثلاثي الأبعاد مع خاصية Always-on display.

التصميم الخارجي

سامسونج واتش أكتيف

حجمها هو 39.5×39.5×10.5 مليمتر، وزنها 25 جراماً ويتوفر منها اللون الفضي/ الأسود/ الزهري/ الأخضر مع قابلية تغيير السوار إلى ألوان مختلفة وأشكال عديدة تستطيع شراءها منفصلة وهو مصنوع من مادة السيليكون مما يجعلها مريحة أثناء القيام بالتمارين والتعرق.

أبل واتش 4

حجمها هو 44x38x10.7 مليمتر، وزنها 48 جراماً ويتوفر منها اللون الأسود/ الفضي/ الذهبي وكما في ساعة سامسونح فلديك قابلية تغيير السوار إلى ألوان مختلفة وأشكال متعددة تستطيع الحصول عليها بشكل منفصل عن الساعة. تأتي هذه الساعة بنسختين نسخة كلاسيكية ونسخة رياضية سوارها مصنوع أيضاً من مادة السيليكون.

بين أبل واتش وسامسونج واتش Samsung-Galaxy-Watch



الاتصالات والشبكات

ما يميز أبل واتش 4 عن سامسونج واتش أكتيف هو قدرتها على القيام بالاتصالات الهاتفية واستقبالها والتفاعل معها، لاحتوائها على مايكروفون ومكبر للصوت، بالإضافة إلى استقبال الرسائل النصية والرد عليها، الشيء الذي يجعل هذه الساعة الذكية كفيلة بالاستغناء عن الهاتف المحمول لقدرتها على القيام بكل وظائفه، كما أن أبل واتش 4 تدعم أخذ شريحة داخلها وتدعم شرائح من الجيل الثاني والثالث والرابع بالاضافة إلى دعمها انترنت الجيل الثاني.

ولكن من عيوب أبل واتش 4 أنها لا تدعم الاتصال اللاسلكي إلا بأجهزة أيفون (iOS)، على عكس سامسونج واتش أكتيف التي تدعم الاتصال اللاسلكي بجميع أنواع الهواتف الذكية (Android 5 وما فوق، iOS 9 وما فوق). فإذا كان هاتفك أندرويد لا ننصحك بشراء أبل واتش 4.

تدعم كلا الساعتين:
  • الاتصال بالانترنت Wi-Fi: حيث ستتلقى الرسائل والايميلات من التطبيقات الموجودة على الساعة أو المحملة عليها.
  • اتصال البلوتوث: كل عمليات الاقتران تتم عن طريق البلوتوث، مثل الشحن والاقتران بالهاتف وسماعات الأذن إذ أن الساعتين تدعمان مشغل الأغاني مما يتيح لك الاستماع إلى أغانيك المفضلة أثناء القيام بتمارينك الرياضية.
  • تحديد الموقع GPS: حيث يمكنك تحديد مسار الجري أو النقطة التي تريد الوصول إليها من خلال الساعة.
  • Samsung Pay: تدعم سامسونج واتش أكتيف خاصية الدفع الالكتروني من سامسونج.
  • Apple Pay: الحال نفسه في أبل واتش 4 حيث أنها هي الأخرى تدعم خاصية الدفع الالكتروني من أبل.
يهمك أيضًا: افضل لابتوبات الالعاب

بين أبل واتش وسامسونج واتش bloqueo-de-agua-appl


داخل الساعة
  • تعمل سامسونج واتش أكتيف بنظام تشغيل خاص بساعات سامسونج وهو تيزين (TIZEN 4)، مع معالج 9110 Exynos ثنائي النواة (2x 1.15GHz). كما أنّ الساعة تحتوي على مستشعرات للتسارع / الدوران / الضغط الجوي / النبض، أما بالنسبة للذاكرة فهناك ذاكرة مؤقتة بحجم 0.76 جيجا، والذاكرة الصلبة بحجم 4 جيجا وعدم دعم كرت ذاكرة خارجي.
  • أما أبل واتش 4 فهي تعمل بنظام تشغيل أبل WatchOS بمعالج Apple S4 ثنائي النواة ومعالج رسومات PowerVR. وتحتوي أبل واتش 4 أيضاً على مستشعرات للتسارع / الدوران / الضغط الجوي / النبض، وذاكرة صلبة بحجم 16 جيجا، وهي لا تدعم كرت الذاكرة الخارجي.
بين أبل واتش وسامسونج واتش Samsung-Galaxy-Watch


البطارية

بالرغم من محاولات شركة أبل الجاهدة لتحسين عمر البطارية إلا أنها مازالت من أكبر المشاكل التي يعاني منها المستخدمون، فعمر هذه البطارية لايتجاوز 32 ساعة. أما بالنسبة إلى سامسونج واتش أكتيف فإن سعة بطاريتها 320 ميلي أمبير وتعمل بحدود الثلاثة إلى أربعة أيام حيث تعتبر هذه المدة جيدة جداَ في عالم الساعات الذكية على عكس مدة بطارية أبل واتش 4.

بطاريتا الساعتين من نوع ليثيوم أيون وغير قابلتان للإزالة، يدعمان الشحن اللاسلكي حيث تتم عملية الشحن كاملة بغضون ساعتين.

يهمك أيضًا: أفضل سماعات لاسلكية

تعقّب اللياقة والنشاطات الرياضية

من أهم مزايا الساعات الذكية هي خاصية تعقب النشاط الرياضي حيث تتنافس جميع الشركات على تحسين ساعاتها من هذه الناحية، وقد أحرزت سامسونج تقدماّ ملحوظاً حيث أنها تفوقت على ساعات أبل بخاصية حساب ضغط الدم الفريدة من نوعها، آلية عمل هذه الميزة على الشكل التالي:

عند إصابتك بالتوتر سيرتفع معدل ضربات قلبك وبالتالي ستعلم الساعة بكمية الضعط التي تشعر به من خلال سرعة دقات القلب وبالتالي سترسل تنبيهاً لكي تقوم بالتنفس إلى أن تنتظم دقات قلبك.

مع ذلك كلتا الساعتان ممتازتان من حيث الخصائص الصحية والرياضة فالاثنتان تتضمنان:
  • تعقّب عدد الخطوات.
  • قياس معدل ضربات القلب.
  • مراقبة مدة النوم وجودته وعرض اقتراحات لتحسينه.
  • تتبع أكثر من 39 نشاطاً رياضياً.
  • مقاومة الماء وإمكانية السباحة إلى عمق 50 متراً تحت الماء.
  • حساب عدد السعرات الحرارية التي قمت بحرقها خلال يوم.
يهمك أيضًا: أفضل سماعات بلوتوث

بين أبل واتش وسامسونج واتش Apple-Watch.jpg


السعر

تمتاز سامسونج واتش أكتيف بسعرها المقبول بالمقارنة مع خصائصها الجيدة، حيث تبلغ قيمتها 200 دولار أمريكي، أما بالنسبة لساعة أبل 4 فهي تبلغ 544 دولاراً أمريكياً!

إن فرق السعر واضح ولكن يجب ألا ننسى أن أبل واتش 4 تغني عن استخدام الهاتف كلياً، الشيء الذي تفتقره سامسونج واتش أكتيف كونها مخصصة للنشاطات الرياضية والصحة أكثر من كونها وسيلة تواصل اجتماعي.

سامسونج واتش أكتيف هي النسخة الرياضية من سامسونج واتش الأساسية وأقل سعراً منها أما أبل واتش 4 هي أفضل الساعات التي أنتجتها أبل، فأيهما تفضل؟

تسوق الأجهزة القابلة للارتداء من متجر سماعة


الموضوع بين أبل واتش 4 وسامسونج واتش أكتيف، أيهما الأفضل لاحتياجاتك؟ ظهر أيضا على منتديات عميد التعريب.







شموخ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس