العودة   منتديات عميد التعريب > >

الملاحظات

الشريعة و الحياة كل الديانات و المذاهب لها الحق في النشر هنا بدون تجريح لأي ديانة أو مذهب آخر



إضافة رد

قديم 2018-07-08, 07:17   رقم المشاركة :1
معلومات العضو
عميد
إحصائية العضو





معدل تقييم المستوى: 3
kab hacene is on a distinguished road
المنتدى : الشريعة و الحياة
Thumbs up لا يجوز للمسلم أن يحمل أو يلبس ما فيه شعار الكفر


منتديات عميد التعريب - المصدر الأول لتعريب البرامج و التطبيقات للعالم العربي






لا يجوز للمسلم أن يحمل أو يلبس ما فيه شعار الكفر



ما حكم لبس الملابس التي تحمل شارة nike


الإجابـــــــــــــــــــــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فإنه لا يجوز أن يلبس المسلم ما يدل على شعائر الكفر، لنهي الشارع

أن يتشبه المسلم بغير المسلمين.
قال صلى الله عليه وسلم:

"من تشبه بقوم فهو منهم" وفي رواية: "حشر معهم"

رواه أحمد وأبو داود.
ففي هذا وعيد شديد وتهديد لمن تشبه بالكفار في أفعالهم وأقوالهم ولباسهم

وأعيادهم وعبادتهم وغير ذلك من أمورهم التي لم تشرع لنا ولم نقر عليها.

وقد تبرأ النبي صلى الله عليه وسلم من كل مسلم أقام بين الكفار،
فلم يتميز عنهم بهيئته وبفعاله وأخلاقه وعبادته، فكيف بمن حمل شارة الكفر؟.
روى أبو داود في سننه عن جرير بن عبد الله قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"أنا بريء من كل مسلم يقيم بين أظهر الكفار" قالوا: يا رسول الله لِمَ؟
قال: "لا تراءى ناراهما".
* وهذه العلامة التي تحملها كثير من الملابس والتي يلبسها بعض المسلمين

ترمز إلى آلهة النصر عند الإغريق وابنة العملاق بالامس من نهر
ستايكس الباطن (الجهنمي) هكذا هي عندهم،
_فمن كان يجهل أساس التسمية فهو معذور،
فإذا عرف زال العذر،
ووجب اطراح هذا اللباس أو محو العلامة،
استبراء للدين وحرصاً على اعتزاز المسلم بعقيدته،
وبراءته من شائبة التشبه بهم وموافقتهم على ما هو من شعار دينهم.
والله أعلم.


قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

" أما بالنسبة للصور ، كالصور التي في الملابس للكبار أو الصغار فهي سواء ،
لا يجوز للإنسان أن يلبس ما فيه صورة ، ولا أن يلبس أولاده من بنين وبنات ما فيه صورة .
وأما الكتابات الموجودة ،

مكتوب : ( أنا نصرانية ) على فانيلة ، ومكتوب ( أنا يهودية ) ، ومكتوب أيضاً ( مسيحية ) ، ومكتوب ( سائل الجنسية ) ( ماء الرجل الدافق ) ، ومكتوب برمز ( آنسة ) وهي ترمز لفعل الفاحشة ، ومكتوب أيضاً ( إله الحب عند الإغريق ) ، ومكتوب أيضاً ( شراب خمر ) ومن الكتابات أيضاً ( اسم رجل وامرأة ) ، ومن الكتابات ( عيد المسيح ) ، ومكتوب – أيضاً - ( أنا مسيحي ) .
المهم يا إخواني ! نحن شعب مسلم ، والواجب علينا أن نقاطع هذه الألبسة ، كما أن الواجب علينا أن نكتب إلى وزارة التجارة ، نخوفها بالله عز وجل ، ونقول : يجب أن تحرصي غاية الحرص على ما يرد إلى أسواقنا من مثل هذه الأمور .


_سبحان الله ! صبي أو صبية من المسلمين يُكتب على لباسها أنها نصرانية أو يهودية ،
أنحن لا نفهم ؟ أنحن غنم ؟ سبحان الله ! الواجب أن نكون أمة واحدة ، وأن المسئولين إذا كانوا في غفلة عن هذا ولم يعلموا به : أن يكتب إليهم ويبين ويرسل نماذج من هذه الألبسة ،
هذا بالنسبة للمسئولين ، ويجب علينا أن ننصحهم وأن نبين لهم الأمر وإذا فعلنا ذلك برئت ذمتنا ، هم المسئولون أمام الله :
( يَوْمَ لا يَنْفَعُ مَالٌ وَلا بَنُونَ . إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ) الشعراء /88-89
ويا ويلهم إن قصروا في الأمانة وفي رعاية الرعية ،

فستكون الأمة خصمهم يوم القيامة .
_وأما بالنسبة لنا نحن فالواجب علينا مقاطعة هذا الشيء ، وألا نبذل دراهمنا بما يسيء إلينا ؛ لأن هذا أدنى ما فيه أن الصبي يستسيغ كلمة

( إنه نصراني ) أو ( إنه يهودي ) وأنتم تعلمون أن اليهود والنصارى أعداء لنا من قديم الزمان .
قال تعالى :

( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ . فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَنْ تُصِيبَنَا دَائِرَةٌ ) المائدة/51-52
أي : نخشى أن تصيبنا دائرة ، فإذا واليناهم كانوا معنا ؛

قال الله تعالى :
( فَعَسَى اللَّهُ أَنْ يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِنْ عِنْدِهِ فَيُصْبِحُوا عَلَى مَا أَسَرُّوا فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ ) المائدة/52 .
الواجب علينا أن نقاطع هذا مقاطعة تامة ،

وإذا رأيناه عند صاحب دكان نصحناه ، وقلنا له : اتق الله ونبين له ؛ لأن بعض أهل الدكاكين أيضاً لا يفهمون اللغة الإنجليزية ، ولا يدرون ما الذي كتب ، لكن نبلغهم ، هذا إذا كان الأمر الذي أمامنا الآن واقعاً ، أما إذا كان غير واقع ،
فحسبنا الله على من كتبه وغر الناس به .
حتى أسماء المغنين وأسماء المهرة من أصحاب الكرة وغيرهم ممن ليسوا مسلمين :

كل هذا لا يجوز ؛ لأنه سيقع في قلب المسلم تعظيم هؤلاء وهم كفار .
أما الصور فقد ذكرنا أنها حرام سواء على الفنايل أو على القمص أو على السراويل "

انتهى باختصار .
"لقاء الباب المفتوح" (4/ رقم السؤال : 14 ) .
والله أعلم .


معلومات من ويكيبديا
شركة (بالإنجليزية:Nike) (رسميا تلفظ نايكي ولكن غالبا ما تلفظ نايك)
وهي شركة أمريكية كبيرة لإنتاج الملابس والأحذية والأدوات الرياضية. أنشأت في 25 يناير 1964 باسم بلو ريبون سبورتس، على يد بيل باورمان وفيليب نايت، وتغير اسمها إلى نايك عام 1978. الشركة تأخذ اسمها من آلهة النصر الإغريقية Nike. استحوذت الشركة على علامات تجارية رياضية أخرى، منها: كول هان، هيرلي إنترناشونال، كونفيرس إنك، وأمبرو.
الاسم في شعار الشركة سمي تيمناً بآلهة النصر الأغريقية "نايك" . والشعار يرمز إلى مسار طيران الآلهة .


المراجع
اسلام ويب

"لقاء الباب المفتوح"ابن العثيمين
ويكيبديا




المصدر: منتديات عميد التعريب - من قسم: فتاوي وفقه المرأة المسلمة



المصدر (منتديات عميد التعريب) ***********************


منتديات عميد التعريب - المصدر الأول لتعريب البرامج و التطبيقات للعالم العربي






kab hacene غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:24

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها .. ولا تعبر عن وجهة نظر إدارة المنتدى بأي شكل من الأشكال



تـبـرع
تبرع لتساعد المترجمين على الاستمرار في تعريب البرامج و تطبيقات الجوال.
تودع التبرعات في احد الحسابات التالية
اسم البنك
رقم الحساب من داخل و خارج المملكة العربية السعودية
بنك الراجحي
IBAN - SA2880000141608010128882
بنك ساب SABB SA2945000000034035907001



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Optimisation provided by DragonByte SEO (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لموقع منتديات عميد التعريب 2010 - 2018 ©