العودة   منتديات عميد التعريب > >

الملاحظات

النـــقـــاش الــحــر ساحة حوار و نقاش في جو من الحرية و المحبة



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 2019-05-16, 12:34 PM   رقم المشاركة :1
معلومات العضو
عميد
شريف دسوقي واجهت تحديًا في «لمس أكتاف» وانشغل بهذا العمل
إحصائية العضو





معدل تقييم المستوى: 9
اريج قاسم is on a distinguished road
المنتدى : النـــقـــاش الــحــر
Icon (25) شريف دسوقي واجهت تحديًا في «لمس أكتاف» وانشغل بهذا العمل


بدأ العرض الأول للمسلسل المصري “لمس أكتاف“، في مطلع شهر مايو الجاري، بالتزامن مع حلول شهر رمضان الفضيل لعام 2019، على القنوات الفضائية المصرية والعربية، والمنصات الإلكترونية أيضًا.

تدور أحداثه الدرامية في إطار من التشويق والإثارة، حول مصارع طموح وقوي، يدعى “أدهم”، فاز بالعديد من الميداليات والجوائز، ويعتزل بسبب إصابة لحقت به، ويمر بعدة ظروف صعبة ويدخل السجن، بعد اتهامه بارتكاب جريمة قتل وعند خروجه من السجن، يتورط في أعمال إجرامية، وعندما يقرر التوبة، يواجه مشكلات كبرى مع عصابات كبيرة.

يشارك فيه نخبة من النجوم، منهم: ياسر جلال، وفتحي عبد الوهاب، وحنان مطاوع، وإيمان العاصي، وشريف دسوقي، وسمر مرسي، وهبة عبد الغني، وخالد كمال، وكارولين خليل، وعزوز عادل، والبطل الرياضي العالمي كرم جابر، وهو من تأليف هاني سرحان، وإخراج حسين المنباوي،و إنتاج شركة سينرجي.



أشاد متابعو دراما رمضان بالمسلسل، وتداول رواد مواقع السوشيال ميديا عدة مقاطع مصورة منه، بعد مرور الأسبوع الأول من عرضه، معبرين عن إعجابهم بأداء الممثلين والحوار بينهم، والتي كانت أبرزها المشاهد التي ظهر فيها “عبد المنجي”، أحد الشخصيات الشريرة والمحورية في الأحداث، الذي جسده الفنان الإسكندراني شريف دسوقي.

أقرأ أيضًا: تريلر الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل لعبة العروش!

شريف دسوقي واجهت تحديًا «لمس فتحي-عبد-ال



ردود الأفعال

ومن جانبه أعرب “دسوقي”، في تصريحات خاصة لـ “منتديات عميد التعريب”، عن سعادته البالغة بردود أفعال الجمهور عقب مشاهدة الحلقات الأولى من المسلسل، مشيرًا إلى أن تلك الحالة الخاصة من إشادات المشاهدين وإعجابهم به، بعد ما بذله من مجهود في العمل الفني، هي ما تجعله “يعرف يعيش” راضيًا.

تابع واصفًا أول رد فعل له حينما علم بتفاصيل دوره، موضحًا أنه شعر بقلق شديد فور الاطلاع على تفاصيل دوره في المسلسل؛ نظرًا لأن هناك الكثيرين من الممثلين، قاموا بتجسيد دور المساعد أو الذراع الأيمن لـ “تاجر المخدرات” من قبل في عدة أعمال فنية.

لفت إلى أن ذلك هو ما جعله يواجه تحديًا من أجل إضافة لمسات خاصة به تجعله يميز هذا الدور عما قُدم سابقًا، بعيدًا عن “الكليشيهيات” القديمة له، مشيرًا إلى أنه يفضل دومًا أن يكون هناك عدة تحديات يواجهها في الأدوار التي يجسدها في أعماله، مهتمًا بظهورها بشكل غير المستهلك عما مرً على السينما أو الدراما من قبل، مشيرًا إلى أن هذا هو ما يميز الموهوبين من وجهة نظره.

كواليس “لمس أكتاف”

تابع مشيرًا إلى أنه وجه تساؤلًا للمخرج حسين المنباوي، أثناء التحضير للعمل، قائلًا: “ماذا لو ظهر في دور المساعد بشكله الطبيعي، الذي يميل لكونه شخصًا مسالمًا وهادئًا، ويظهر كأي إنسان طبيعي يكمن بداخله الشر والخير، بدلًا من ظهوره باعوجاج في فمه أو شفاهه أو إصابة في وجهه أو أي من أشكال المبالغات الأخرى التي طالما لازمت تلك الشخصيات الدرامية من قبل؟”، موضحًا أن “المنباوي” اقتنع بالفكرة وقتذاك، واصفًا ذلك بأنه سيكون “رهانًا” وتحديًا كبيرًا سيواجه “دسوقي” في الدور.

وفي السياق ذاته، وجه الشكر لـ “المنباوي” على ترشيحه له للقيام بدور “عبد المنجي” في “لمس أكتاف”، مشيرًا إلى أنه سافر إلى المغرب، للمشاركة في مهرجان “مراكش” والاحتفال هناك، ليلة استلامه جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم “ليل خارجي”، في الدورة الـ 40 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي العام الماضي، وفي ذلك الوقت، هاتفه المخرج “المنباوي”، ورشحه للدور.

شريف دسوقي واجهت تحديًا «لمس في-مراكش.jpg



وعن أجواء الكواليس والتعاون مع النجوم المشاركين في العمل، أثنى “دسوقي” على الوقت الذي أمضاه في تصوير “لمس أكتاف”، مشيرًا إلى الدعم الكبير الذي تلقاه من الفنانين: ياسر جلال، وحنان مطاوع، وفتحي عبد الوهاب، موجهًا الشكر لهم، لافتًا إلى أن فريقي عمل وممثلي فيلم “ليل خارجي” ومسلسل “لمس أكتاف” من أفضل الفنانين الذين تعامل معهم على مدار 30 عامًا من عمله بالمجال الفني.

أقرأ أيضًا: “حرملك”.. استعراض تاريخ أم كيد جواري على غرار “حريم السلطان”؟!

شريف دسوقي واجهت تحديًا «لمس شريف-دسوقي-



تابع موضحًا أن أصعب المشاهد في “لمس أكتاف”، هي ما جمعته مع الفنانين: ياسر جلال، وفتحي عبد الوهاب، وشهدت على تحول درامي كبير ضمن سياق الأحداث، لافتًا لكونه يفضل دومًا أن يذاكر تفاصيل كل مشهد جيدًا قبل حضور يوم التصوير في الاستوديو ومكان التصوير، حتى لا يمسك الورق أثناء تأديته للدور، ومن ثمً يترك نفسه للحظة الاندماج في الأداء مع النجم الذي يجسد الدور أمامه، مشيرًا إلى تصاعد صعوبة تلك المشاهد في الحلقات التي ستعرض خلال الأيام القليلة المقبلة.





معايير المشاركة الدرامية

وعلى صعيد اَخر، تحدث “دسوقي” عن معايير قبوله لأي عمل فني يشارك به، مشيرًا إلى أن السيناريو والقصة وتفاصيل الدور وما يقوم به هو ما يجعله يوافق عليه أو يرفضه، منوهًا أنه اعتذر عن تقديم دورين عُرضا عليه ليجسدهما في مسلسلين غير “لمس أكتاف” لهذا الموسم الرمضاني، بسبب عدم “عشقه للورق” بحسب وصفه.

وعن رغبته في تقديم أدوار تراجيديا أو كوميدية في أعماله المقبلة، أوضح أنه تعلم من أساتذته في التمثيل أن: “المبدع أو الممثل يجب أن يكون أداه مرنة تجاه أي دور يعرض عليه”، مشيرًا إلى أنه لديه مخزون كبير يؤهله لتجسيد شخصيات مختلفة، ويرحب بتقديم أي دور.

المسرح أم السينما والدراما؟


وبسؤاله عن تفضيله المشاركة في المسرح الذي تربى فيه، عندما كان والده مديرًا لفرقة مسرح إسماعيل ياسين عام 1952، كما شهد على العديد من عروض “الحكي” التي قدمها، ومخزونه الكبير من فن الارتجال، عن السينما أو التلفزيون، أم أنه يفضل الشاشتين الذهبية والفضية عليه، أوضح “دسوقي” أن مشاركته في السينما والدراما والوقوف أمام الكاميرا خلقوا داخله عشقًا موازيًا لهما بجانب حبه الأول للمسرح، لافتًا إلى أن كل وسيلة فنية منهم تتميز بتفاصيل وتحدي خاص به.

أضاف أن المسرح “أبو الفنون” له دور كبير في ترويض موهبة الممثل، لافتًا إلى أن تاريخ الفن يشهد على أن أكثر الممثلين براعة، هم من كانت بدايتهم من على خشبة المسرح.

شريف دسوقي واجهت تحديًا «لمس على-خشبة-ال


وبسؤاله عن رأيه في عرض دراما رمضان لهذا العام، عبر منصات إلكترونية متخصصة لبث فيديوهات على حسب الطلب، بالتزامن مع عرضها على الفضائيات المصرية، أشار إلى أنه يرى أن الموهوب عليه أن يعمل على الدور الذي يرشح له وكيفية تقديمه، حتى يستطيع إجادته ولا ينشغل بأي شيء يستهلك طاقته أو تركيزه، فيما يتعلق باَلية عرضه، مشيرًا إلى أنه أمر يُترك للمتخصصين فيه، قائلًا: “العمل الحقيقي الصادق، لما ربنا بيريد أنه يوصل لكل الناس، بيوصل لهم بكل الطرق”.

تابع مشيرًا إلى أنه يهتم بمتابعة عدة مسلسلات مختلفة في هذا الموسم الرمضاني، منهم “قابيل”، لافتًا إلى أنه مسلسل منضبط وبه أداء تمثيلي محترف وعالِ.

الأعمال المقبلة

وعلى صعيد اَخر، أوضح “دسوقي” أنه ينشغل بالتحضير لعمل تلفزيوني درامي جديد “مملكة إبليس”، بعد الانتهاء من تصوير “لمس أكتاف”، مع الكاتب محمد أمين راضي، والمخرج أحمد خالد موسى.

أشار إلى أنه يتمنى العمل مع الزعيم عادل إمام، والفنانة منة شلبي، والفنان أحمد حلمي، مشيرًا إلى أنه يحب أعماله، لا سيما فيلم “آسف على الإزعاج”، الذي يتضمن تيمة إنسانية خاصة، كما يرغب في العمل مع النجمة يسرا، مشيرًا إلى دعمها الكبير ومساندتها له في دوره في “ليل خارجي”، أثناء حضورها العرض الأول للفيلم ورؤيته إشادتها له مع النجمة ليلى علوي، وهو ما جعله يدمع فرحًا آنذاك.

أقرأ أيضًا: “بدل الحدوتة تلاتة”.. “دنيا سمير غانم” تقدم ثلاثة مسلسلاتٍ في رمضان!

شريف دسوقي واجهت تحديًا «لمس ليل-خارجي.jp



شريف دسوقي واجهت تحديًا «لمس مهرجان-الق


يجدر الإشارة بأن “لمس أكتاف” يعد العمل الدرامي الثاني الذي يشارك فيه “دسوقي” بعد مسلسل “زي الورد” للمخرج سعد هنداوي عام 2012، كما أنه شارك في عدة أعمال أفلام روائية طويلة وقصيرة؛ آخرها فيلم “ليل خارجي” للمخرج أحمد عبد الله السيد عام 2018، و “حار جاف صيفًا” للمخرج شريف البنداري عام 2015، و”حاوي” للمخرج إبراهيم البطوط عام 2010، و”عن العنف والسخرية” للمخرجة أسماء البكري عام 2002.






avdt ]s,rd ,h[ij jp]dWh td «gls H;jht» ,hkayg fi`h hgulg Hvh[d;: gJ



اريج قاسم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
«لمس, أراجيك:, أكتاف», العمل, بهذا, تحديًا, دسوقي, شريف, في, لـ, واجهت, وانشغل

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 04:30 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Optimisation provided by DragonByte SEO (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.
منتديات عميد التعريب 2010 - 2019