العودة   منتديات عميد التعريب > عمادة Universal الكونية > أخبار عـالـمـيــة

الملاحظات

أخبار عـالـمـيــة أخبار عالمية متنوعة سياسية وغير سياسية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 2018-11-15, 08:32 AM   رقم المشاركة :1
معلومات العضو
عميد
عام / الصحف السعودية / إضافة أولى
إحصائية العضو





معدل تقييم المستوى: 36
kamal is on a distinguished road
المنتدى : أخبار عـالـمـيــة
Icon (13) عام / الصحف السعودية / إضافة أولى



وركزت الصحف على عدد من الملفات والقضايا في الشأن المحلي . وقالت صحيفة "اليوم" في افتتاحيتها التي جاءت تحت عنوان ( ولي العهد والمصاهرة ما بين التاريخ والحداثة): يأتي توجيه سمو ولي العهد - حفظه الله - بتأهيل وترميم (130) مسجدا تاريخيا ضمن برنامج «إعمار المساجد التاريخية»، الذي تشرف عليه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالشراكة مع وزارة الشؤون الإسلامية، يأتي هذا التوجيه على هيئة امتداد نوعي لبرامج الرؤية الشاملة، التي لا تتوقف عند مستهدف واحد، أو تتجه إلى عنوان واحد، وإنما تعمل على أن تتوحد مساقاتها في كافة الاتجاهات، وبالتأكيد سيكون في طليعتها كل ما يتصل بالأمور التعبدية، كالمساجد ومرافقها كجزء من رسالة الدولة، وبناء عليه فسيكون الاهتمام أكبر وأكبر حينما تكون هنالك قيمة تأريخية لتلك المساجد، فإنها ستحظى ولا بد بعناية خاصة، لأنها ستكون عبارة عن محفظة لتأريخنا الإسلامي على مر العصور، وشواهد حية على حركة التاريخ الإسلامي الذي بزغ من هذه الأرض، ونشأ وانطلق إلى كافة أرجاء الكون من أفيائها. ورأت أن توجيه سموه الكريم بترميم وتأهيل تلك المساجد التاريخية، ما هو إلا جزء من روح الرؤية التي تريد أن تربط التاريخ بالجغرافيا، وأول هذا الربط، لا شك ربط تاريخنا الإسلامي بالأرض التي شهدت مولده وانبعاثه، لذلك فإن دعم برنامج إعمار المساجد التاريخية، سيصب بالنتيجة في اتجاهين، الاتجاه الأول: حماية تلك المساجد التاريخية من الاندثار، والمحافظة على بعدها التاريخي، والثاني: أنه سيعزز من حركة السياحة التي يهمها قراءة التاريخ عبر معالمه، ورسومه على الأرض، وبلادنا - ولله الحمد - باذخة الثراء في مثل هذه الشواهد التاريخية التي حظيت باهتمام هيئة السياحة على مدى المرحلة الماضية، حيث أولتها عناية استثنائية مهمة، أعادت الكثير منها إلى الذاكرة، واستنطقت عبرها ذاكرة المكان بعبق تاريخها، وأحداثه، وأحاديثه، مثلما ربطتها في سياقها الطبيعي كمعالم خالدة لبلد لا شبيه له على كوكب الأرض في تاريخه الإسلامي، مما استرد لنا جزءا مهما من خصوصيتنا التاريخية، وهي فاتحة خير - بحول الله - لاستنهاض كل شواهدنا التاريخية، وإعادتها مجددا إلى الحياة لتكون هي رصيدنا التراثي الذي يحكي مناقبية هذه الأرض، وفرادتها للعالم وللأجيال القادمة، وهو مشروع حضاري لا يمكن أن يصدر إلا عن رؤية إستراتيجية تؤمن بالعمق التاريخي، وتدرك قيمته كرافعة ثقافية وفكرية لهوية الأرض، كما تبث في مواطني هذه البلاد بواعث الفخار بتاريخهم، عبر مواجهتها بهويتها الأصيلة، وبأدوات الحاضر. فتحية لسمو ولي العهد الذي صاهر ما بين التاريخ والحداثة. // يتبع //07:00ت م 0005





kamal غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
- , or , أولى , إضافة , الأرض، , التاريخ , التاريخية، , السعودية , الصحف , عام

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:28 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions Inc.
Search Engine Optimisation provided by DragonByte SEO (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2020 DragonByte Technologies Ltd.
منتديات عميد التعريب 2010 - 2020