العودة   منتديات عميد التعريب > >

الملاحظات

الشريعة و الحياة كل الديانات و المذاهب لها الحق في النشر هنا بدون تجريح لأي ديانة أو مذهب آخر



إضافة رد

قديم 2010-11-11, 06:04   رقم المشاركة :1
معلومات العضو
الإدارة
 
الصورة الرمزية أسيرالشوق
إحصائية العضو





مستوى التقييم: 10
أسيرالشوق is on a distinguished road

مشاهدة أوسمتي

المنتدى : الشريعة و الحياة
افتراضي مـا كـان الـرفـق فـي شـيء إلا زانـه



الحمد لله حمدا كثيرا والصلاة والسلام على سيد المرسلين وخاتم النبيين وعلى اله وصحبه اجمعين .

فمن المعلوم لما للأخلاق من أهمية عظيمة، ودرجة رفيعة في ديننا الحنيف، ولقد حث القرآن الكريم في كثير من آياته على التحلي بالأخلاق الكريمة، وبين الرسول أن الأخلاق الكريمة من أثقل ما يوضع في ميزان العبد يوم القيامة، كما في حديث أبي الدرداء رضي الله عنه وأرضاه (( أثقل شيء في الميزان الخلق الحسن)) رواه أحمد وأبو داود وصححه الألباني في السلسلة الصحيحة رقم 876. ولقد ضرب سلفنا الصالح أروع ألأمثلة في التحلي بالأخلاق الكريمة، والقيم الفاضلة، والمثل العليا.

وإذا أمعنت النظر في أهل هذا الزمن ترى الناس قد ابتلوا ببعض الناس الذين قد زهدوا في هذا الجانب المهم، حيث ظنوا أن منهج السلف مجرد اعتقاد لا ثمرة له في الواقع، ومن المعلوم أن منهج السلف كان خلاف ذلك، ولن تجد في سلفنا الصالح من كان على عقيدة السلف في العقيدة والأسماء والصفات ومحاربة البدع والأهواء في ظاهر حاله ثم يخالف منهجهم في الجانب السلوكي، هذا في زمن السلف أم في وقتنا هذا فقد تجد رجلاً يحذر من البدعة وأهلها ليلاً ونهارا ًثم تراه في الجانب السلوكي لا يتحلى بأخلاقهم، وسبب ذلك أنه لم يأخذ بمنهجهم في الجانب السلوكي، علماً أننا لا نهون من شأن البدعة أو أهلها، ولا من شأن المخالفين لمنهج السلف.

والغرض من موضوعنا هذا تذكير نفسي وإخواني في الله لما لهذا الجانب من الأهمية بمكان، خصوصاً إذا علمت أيها السني أن الخير والتوفيق كله في الترفق والتعقل، وإلى هذا يشير الحافظ ابن حبان رحمه الله حيث يقول: (( الواجب على العاقل لزوم الرفق في الأمور كلها وترك العجلة والخفة فيها، إذ الله تعالى يحب الرفق في الأمور كلها، ومن منع الرفق منع الخير، كما أن من أعطي الرفق أعطي الخير، ولا يكاد المرء يتمكن من بغيته في سلوك قصده في شيء من الأشياء على حسب الذي يُحب إلا بمقارنة الرفق ومفارقة العجلة )).اهـ [روضة العقلاء 215]

وقال أيضاً رحمه الله: (( العاقل يلزم الرفق في الأوقات، والاعتدال في الحالات، لأن الزيادة على المقدار في المبتغي عيب، كما أن النقصان فيما يجب من المطلب عجز، وما لم يصلحه الرفق لم يصلحه العنف، ولا دليل أمهر من رفق، كما لا ظهير أوثق من العقل، ومن الرفق يكون الاحتراز، ومن الاحتراز ترجى السلامة، وفي ترك الرفق يكون الخرف، وفي لزوم الخرف نخاف الهلكة )). اهـ [روضة العقلاء 216]

وما أحوج الناس إلى الرفق والتعقل في هذا الزمن خصوصاً عند الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فقد يحاول بعضهم تغير منكر ما ثم يأتون بمنكر أشد من الأول، أو قد يزهدون في الدين بسبب سوء تصرفهم أو بسبب طبعهم أو بسبب استعجالهم وقلة خبرتهم في معالجة الأمور. من أجل هذا وذاك أحببت أن أنقل لإخواني بعض الأمثلة النيرة التي تريك أن السلف كانوا يستخدمون الرفق والحكمة في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

مر على صلة بن أشيم العدوى فتى يجر ثوبه فهم أصحابه أن يأخذوه بألسنتهم، فقال صلة: دعوني أنا أكفيكم أمره، ثم دعاه فقال: يا ابن أخي لي إليك حاجة. قال الفتى: وما حاجتك؟ قال: صلة: أن ترفع إزارك. قال الفتى: نعم، ونعمت عين. فرفع إزاره، فقال صلة لأصحابه: هذا أمثل مما أردتم لو شتمتموه لشتمكم. [ البداية والنهاية 9/21].

عن عثمان بن صالح، قال: كان أهل مصر ينتقصون عثمان رضي الله عنه، حتى نشأ فيهم الليث
( ابن سعد )،فحدثهم بفضائله، فكفوا. وكان أهل حمص ينتقصون علياً حتى نشأ فيهم إسماعيل بن عياش فحدثهم بفضائل علي، فكفوا عن ذلك. [ السير 8/148 ]
عن رياح بن الحارث أن المغيرة كان في المسجد الأكبر وعنده أهل الكوفة [ فجاء رجل من أهل الكوفة ] فاستقبل المغيرة فسب وسب فقال سعيد بن زيد: من يسب هذا يا مغيرة؟ قال: يسب علي بن أبي طالب، قال: يا مغير بن شعيب، يا مغير بن شعيب ألا تسمع أصحاب رسول الله يسبون عندك ، ولا تنكر ولا تغير ؟! فأنا أشهد على رسول الله بما سمعت أذناي ، ووعاه قلبي من رسول الله فإني لم أكن أروي عنه كذبا إنه قال: ( أبو بكر في الجنة وعمر في الجنة وعلي في الجنة وعثمان في الجنة وطلحة في الجنة والزبير في الجنة وعبد الرحمن في الجنة وسعد بن مالك في الجنة ) وتاسع المؤمنين في الجنة ولو شئت أن أسميه لسميته، فضج أهل المسجد يناشدونه يا صاحب رسول الله من التاسع ؟ قال: ناشدتموني بالله والله عظيم أنا هو والعاشر رسول الله والله لمشهد شهده رجل مع رسول الله أفضل من عمل أحدكم ولو عمر ما عمر نوح. [ السير 1/103].

قال عبد الصمد بن المهتدي: لما دخل المأمون بغداد، نادى بترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وذلك لأن الشيوخ بقوا يضربون ويحبسون، فنهاهم المأمون وقال: قد اجتمع الناس على إمام. فمر أبو نعيم فرأى جنديا وقد أدخل يديه بين فخذي امرأة فنهاه بعنف ، فحمله إلى الوالي، فيحمله الوالي إلى المأمون قال: فأدخلت عليه بكرة وهو يسبح فقال: توضأ فتوضأت ثلاث ثلاثا على ما رواه عبد خير، عن علي، فصليت ركعتين فقال: ما تقول في رجل مات عن أبوين؟ فقلت: للأم الثلث وما بقي للأب. قال: فإن خلف أبويه وأخاه؟ قلت: المسألة بحالها وسقط الأخ ،قال: فإن خلف أبوين وأخوين؟ قلت: للأم السدس وما بقي للأب. قال: في قول الناس كلهم؟ قلت: لا إن جدك ابن عباس يا أمير المؤمنين ما حجب الأم عن الثلث إلا بثلاثة إخوة. فقال يا هذا من نهى مثلك عن الأمر بالمعروف؟!! إنما نهينا أقواما يجعلون المعروف منكرا. ثم خرجت.
[ السير 10/150 ]

وقيل دخل عليه لص (على مالك بن دينار) فما وجد ما يأخذ، فناداه مالك: لم تجد شيئا من الدنيا فترغب في شيء من الآخرة؟ قال: نعم قال: توضأ وصل ركعتين ففعل ثم جلس، وخرج إلى المسجد فسئل من ذا؟ قال جاء ليسرق فسرقناه. . [ السير 5/363 ]

قال أبو المنذر إسماعيل بن عمر: سمعت أبا عبدالرحمن العمري الزاهد يقول: إن من غفلتك عن نفسك إعراضك عن الله، بأن ترى ما يسخطه فتجاوزه ولا تأمر ولا تنهى خوفا من المخلوق، من ترك الأمر بالمعروف خوف المخلوقين، نزعت منه الهيبة فلو أمر ولده لاستخف به.[ السير8/375 ]

عن زكريا العنبري: سمعت أبا عمرو الخفاف يقول: لأبي العباس السراج لو دخلت على الأمير ونصحته، قال: فجاء وعنده أبو عمرو فقال: أبو عمرو هذا شيخنا وأكبرنا وقد حضر ينتفع الأمير بكلامه، فقال السراج: أيها الأمير إن الإقامة كانت فرادى وهي كذلك بالحرمين وهي في جامعنا مثنى مثنى، وإن الدين خرج من الحرمين، قال: فخجل الأمير وأبو عمرو والجماعة إذ كانوا قصدوا في أمر البلد، فلما خرج عاتبوه فقال: استحييت من الله أن أسأل أمر الدنيا وأدع أمر الدين. [السير 14/395]



قال: أبو الفرج بن الجوزي أقام جوهر القائد لأبي تميم صاحب مصر أبابكر النابلسي وكان ينزل الأكواخ فقال له: بلغنا أنك قلت: اذا كان مع الرجل عشرة أسهم وجب أن يرمي في الروم سهما، وفينا تسعة، قال: ما قلت هذا، بل قلت: إذا كان معه عشرة أسهم وجب ان يرميكم بتسعه، وأن يرمي العاشر فيكم أيضا فإنكم غيرتم المله، وقتلتم الصالحين، وأدعيتم نور الإلهيه!! فشهره، ثم ضربه، ثم أمر يهوديا فسلخه. [السير 16/148-149]

قال الحافظ: عبد القادر وكان السلفي آمراً بالمعروف، ناهياً عن المنكر حتى إنه قد أزال من جواره منكرات كثيرة، ورأيته يوماً وقد جاء جماعة من المقرئين بالألحان فأرادوا أن يقرؤوا فمنعهم من ذلك. وقال: هذه القراءة بدعة!! بل اقرؤوا ترتيلا فقرؤوا كما أمرهم. [السير21/25].

وسمعت أبا بكر بن الطحان قال: كان في دولة الأفضل جعلوا الملاهي عند الدرج، فجاء الحافظ ( عبد الغني المقدسي ) فكسر شيئا كثيرا، ثم صعد يقرأ الحديث، فجاء رسول القاضي يأمره بالمشي إليه ليناظره في الدف والشبابة، فقال: ذاك عندي حرام ولا أمشي إليه. ثم قرأ الحديث فعاد الرسول فقال: لا بد من المشي إليه أنت قد بطلت هذه الأشياء على السلطان، فقال: الحافظ ضرب الله رقبته ورقبة السلطان، فمضى الرسول وخفنا، فما جاء أحد. [ السير21/456].

وسمع الحسن قوماً يتجادلون، فقال: هؤلاء ملوا العبادة، وخف عليهم القول، وقل ورعهم
فتكلموا. [ الحلية 2/157].

وعن مهدي بن ميمون قال: سمعت محمداً – يعني ابن سيرين – وماراه رجل في شيء فقال محمد: أنا أعلم ما تريد، وأنا أعلم بالمراء منك، ولكني لا أماريك. [ الشريعة 65-66].

وعن الزجاج قال: كنا عند المبرد أبي العباس محمد، فوقف عليه رجل، فقال: أسالك عن مسالة في النحو ؟، قال: لا، فقال: أخطأت، فقال: يا هذا كيف أكون مخطئاً أو مصيباً ولم أجبك عن المسالة بعد؟؟ فاقبل أصحابه يعنفونه، فقال لهم: خلوا سبيل، ولا تعرضوا له، أنا أخبركم بقصته، هذا رجل يحب الخلاف، وقد خرج من بيته، وقصدني على أن يخالفني في كل شيء أقوله ، ويخطئني فيه، فسبق لسانه بما كان في ضميره. [ العزلة للخطابي 166-167].

قال الإمام الآجري رحمه الله وهو يتكلم عن أهل الأهواء والبدع : قيل سكوتك عنهم وهجرتك لما تكلموا به أشد عليهم من مناظرتك لهم، كذا قال من تقدم من السلف الصالح من علماء المسلمين. حدثنا أبوبكر بن عبد الحميد قال: حدثنا زهير بن محمد قال: حدثنا منصور بن سفيان قال: حدثنا حماد بن زيد عن أيوب أنه قال: لست براد عليهم أشد من السكوت. [ الشريعة 65].

سبحانك ربي رب العزة عما يصفون
والصلاة والسلام على المرسلين
والحمد لله رب العالمين

وصلي اللهم على سيد الأولين والأخرين محمد الامين المبعوث رحمة للعالمين وعلى اله وصحبه والتابعين ومن اتبعهم باحسان الى يوم الدين

م ن ق و ل






أسيرالشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس


قديم 2010-11-11, 08:09   رقم المشاركة :2
معلومات العضو
saidasd
عميد
إحصائية العضو





مستوى التقييم: 5
saidasd is on a distinguished road
كاتب الموضوع : أسيرالشوق المنتدى : الشريعة و الحياة
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي .. اسير الشوق هدا الدى نبحث عنه
احاديث صحيحة وكلمات مرتبة
رحم الله والديك
ونفع بك وبأهلك الطيبين
وزادك علما ايها الطيب ,,,,


saidasd غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 2010-11-11, 16:01   رقم المشاركة :3
معلومات العضو
ali harbi
الإدارة
 
الصورة الرمزية ali harbi
إحصائية العضو





مستوى التقييم: 10
ali harbi is on a distinguished road

مشاهدة أوسمتي

إرسال رسالة عبر MSN إلى ali harbi
كاتب الموضوع : أسيرالشوق المنتدى : الشريعة و الحياة
افتراضي


مشكوووووور والله يعطيك العافيه
بارك الله فيك على الطرح الرائع دائما مميز
تحياتي


ali harbi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 2010-11-11, 22:36   رقم المشاركة :4
معلومات العضو
أسيرالشوق
الإدارة
 
الصورة الرمزية أسيرالشوق
إحصائية العضو





مستوى التقييم: 10
أسيرالشوق is on a distinguished road

مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : أسيرالشوق المنتدى : الشريعة و الحياة
افتراضي


اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة banibrahim اقرأ: [ مشاهدة المشاركة ]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي .. اسير الشوق هدا الدى نبحث عنه
احاديث صحيحة وكلمات مرتبة
رحم الله والديك
ونفع بك وبأهلك الطيبين
وزادك علما ايها الطيب ,,,,


-------------------------------

حياك الله أخي العزيز : عبدالعال

شرفني مرورك الكريم




أسيرالشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 2010-11-11, 22:36   رقم المشاركة :5
معلومات العضو
أسيرالشوق
الإدارة
 
الصورة الرمزية أسيرالشوق
إحصائية العضو





مستوى التقييم: 10
أسيرالشوق is on a distinguished road

مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : أسيرالشوق المنتدى : الشريعة و الحياة
افتراضي


اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ali_harbi اقرأ: [ مشاهدة المشاركة ]مشكوووووور والله يعطيك العافيه
بارك الله فيك على الطرح الرائع دائما مميز
تحياتي





--------------

حياك الله أخي الغالي : علي حربي

مشكور على المرور الكريم


أسيرالشوق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 2010-12-07, 11:19   رقم المشاركة :6
معلومات العضو
عوض الغامدي
دائما معكم
 
الصورة الرمزية عوض الغامدي
إحصائية العضو





مستوى التقييم: 10
عوض الغامدي is on a distinguished road

مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : أسيرالشوق المنتدى : الشريعة و الحياة
افتراضي


عاجز عن شكرك على موضوعك الرائع .... بارك الله فيك و أحسن الله إليك

أحسنت .... الله يعطيك الف عافيه

جزاك الله كل خير و أحسن الله إليك


عوض الغامدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 18:49

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها .. ولا تعبر عن وجهة نظر إدارة المنتدى بأي شكل من الأشكال



ساهم معنا
تبرع لتساعد على الاستمرار ومواصلة تعريب البرامج للعالم العربي.
ساهم في صمود وبقاء ونشر اللغة العربية في العالم من أجل الأجيال القادمة.
تودع مبالغ التبرعات في احد الحسابات التالية
اسم البنك
رقم الحساب
بنك الراجحي _ من خارج السعودية
IBAN - SA2880000141608010128882
بنك الراجحى _ من داخل السعودية 141608010128882



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimisation provided by DragonByte SEO (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لموقع منتديات عميد التعريب 2010 - 2017 ©